Nouvelles | News | الأخبار

حفلة تخرّج طلاب المعهد الأنطوني أمل مواهبنا

اختتم المعهد الأنطوني العام الدّراسي 2016-2017 بحفل تخرّج الصّفوف النّهائيّة برعاية النّائب أمل أبو زيد، يوم الخميس 29 حزيران 2016. استهلّ الاحتفال بدخول المتخرّجين على وقع الأنغام الموسيقيّة، ثمّ كانت كلمة لمديرة القسم الثّانوي الآنسة ناتالي عبد الساتر التي أعطت بكلمتها دفعًا معنويًا للطلّاب، تلاها كلمة المتخرجين باللغات الثّلاث ألقاها كلّ من نور طنّوس ورضا ذكر وكلارا مرعب. بعدئذ ألقى مدير المعهد الأب غسان نصر كلمة شدّد فيها على أهميّة الأمل في بناء المستقبل، خاصّة بأن الخريجين مثقلين بمواهب عدّة. أمّا صاحب الرّعاية، فقد حيّا الطلاب على طريقته، معتبرهم أمل المستقبل والوطن وأثنى على المستوى التّربوي الأنطوني المميّز. بعد كلمة أبو زيد سلّم المتخرجون الشّعلة للتلامذة اللاحقين، والقى رئيس دير مار أنطونيوس والمعهد الأنطوني الأب المدبّر جورج صدقة كلمة جاء فيها:" لقد كان معهدنا طليعيًا ولا يزال وكان رائد ولا يزال يشقّ نحو الأفضل في اكتشاف المواهب وتشجيعها، فمع جميع هذه سبّحوا الله في قدسه، سبّحوه يا جميع الخرّيجين ويا جميع الشعوب... لقد وضعنا هذا العام شعار "أملُ مواهبِنا"، لكي نذكِّر بعضنا أنّ معهدنا عبر تاريخه بنى أمجاده وشهرته على المواهب التي اكتشفها في تلامذته، فصقلها وأطلقها في المجتمع لخدمة الناس والوطن. وها نحن اليوم نفتخر بمواهبكم التي اكتشفناها فيكم، وهي عديدة، بكم نرفع رؤوسَنا، لأنكم برعتم في دروسكم ونمّيتم شخصيّاتكم واكتشفتم عمق إنسانيّتكم. وها بواكير النتائج في الامتحانات الرسمية تُثبت ما نقول عنكم". وفي الختام جرى توزيع الشّهادات على المتخرجين، وكان قد حضر الاحتفال وباركه رئيس عام الرهبانيّةِ الأنطونية قدس الأباتي داود رعيدي، إضافة إلى رئيس بلديّة الحدت السيّد جورج عون، والهيئة الإدارية والتّعليمية والأهل والأصدقاء والقدامى، وقد تخلّله مقطوعات موسيقية وفنيّة وشعريّة